حوادث

تفاصيل مقتل شاب بـ “الموس” في منطقة للألعاب والأمن يلقي القبض على الفاعلين

سيريالايف – خاص

استمرارا لحالة انتشار الأسلحة “البيضاء النارية” في فترات العيد، قُتل الشاب “أسامة مدخة” في العقد الثاني من العمر، ظهر السبت، أثر تعرضه للطعن بالسكين خلال مشاجرة(جماعية) وقعت بمنطقة يبرود في ريف دمشق.

واستطاعت الوحدات الشرطية في المنطقة وفرع الأمن الجنائي في ريف دمشق، وبأقل من /24/ ساعة من إلقاء القبض على الفاعلين.

وفي التفاصيل، أفاد مصدر محلي لـ”سيريالايف” عن ظهر يوم السبت، أول أيام عيد الأضحى المبارك، اندلع شجار وملاسنة جماعية في ساحة (للعيد) في منطقة يبرود بريف دمشق، حيث أنهال مجموعة من الشباب بضرب الشاب “مدخنة” عدة ضربات بـ “موس كباس” ومن ثم هربهم إلى منطقة غير معروفة.

وذكر “المكتب الإعلامي” لمجلس “يبرود” في وقت سابق عبر صفحته الفيسبوك، أن ملاسنة بين مجموعة من الشبان ادت لمقتل الشاب “أسامة” البالغ من العمر 19 عاماً في تجمع الألعاب المجاور لسور المقبر .

من جانبها، كشفت وزارة الداخلية عن ملابسات الحادثة، حيث في أول أيام عيد الأضحى، أُبلغت شرطة منطقة يبرود عن حصول مشاجرة جماعية بجانب إحدى ساحات الألعاب بمدينة “يبرود” قتل على أثرها الشاب المذكور طعناً بسكين، ولاذ الفاعلون بالفرار بعد ارتكابهم الجريمة.

وأضافت الوزارة بانه على الفور توجهت دوريات من شرطة منطقة يبرود وفرع الأمن الجنائي بريف دمشق إلى المكان، ومن خلال البحث والتحري تمكنت دوريات شرطة يبرود من إلقاء القبض على الفاعلين وهما ” المدعو “خير الله م” و”محمد ح “وتم إحضارهما إلى فرع الأمن الجنائي بريف دمشق.

كما تمكنت شرطة منطقة يبرود من القبض على خمسة أشخاص آخرين مشاركين في المشاجرة وهم ” موسى م – محمد ط – عمر ر – ايهم ح – محمد ر ” .

وبينت الوزارة أن التحقيقات مازالت مستمرة حتى اللحظة وسيتم تقديمهم الى القضاء المختص لينالوا جزائهم العادل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى