من نحن  |  أسرة التحرير  |  أعلن معنا  |  اتصل بنا  | 
syria-life.com|سيريالايف
آخر تحديث : الاثنين 27 تموز 2020   الساعة 21:40:49
بحث في الموقع
استفتاء
تابعونا على الفيس بوك
إشترك معنا
N/A
   وزير الصحة اللبناني يحذر من ارتفاع عدد الإصابات في البلاد    "نحن منبتلى فيه" الهلال الأحمر يرفض استقبال حالات "الكورونا"    الحكومة توجه بزيادة إنتاج الكمامات وتوزيعها على عاملي الدولة    بعد مشاركته في العمل.. "نوري" يرد على الانتقادات الموجهة لبوستر "شارع شيكاغو"    امرأة مصورة عارية تتعرض لاعتداء والشرطة تلقي القبض على الفاعل    تطبيق هاتفي يكشف عن حالات الإصابة بكورونا    أب يتسبب في مقتل أطفاله الثلاثة بعد رميهم أمام القطار    الحكي الك يا جارة سمعي يا كنة " اتهام غير مباشر من عضو برلماني سابق لأحد الشخصيات الإعلامية    القوات التابعة للاحتلال التركي ما زالت تنهب ممتلكات المواطنين في عفرين    العثور على جثة متوفية منذ ثلاثة أشهر في الصرف الصحي بطرطوس
الحكومة تعد بحل أزمة البنزين في عشرة أيام
أزمة البنزين تبلغ أشدها وشوارع العاصمة شبه خالية من السيارات
سيريالايف

وعدت الحكومة بانفراج أزمة البنزين خلال عشرة أيام، وذلك عن طريق بيان أعلنته وزارة النفط والثروات المعدنية.

ونشرت الوزارة، الأحد 14 نيسان، بياناً، جاء فيه أنه "لا يختلف اثنان على شدة العقوبات الاقتصادية المفروضة على بلدنا والتي تستهدف القطاع النفطي بشكل خاص وتمنع وصول ناقلات النفط الى سوريا مما تسبب في اختناقات حادة في المشتقات النفطية."

وأضافت الوزارة أن "الفريق الحكومي المعني بهذا الملف يعمل على مدار الساعة لتذليل الصعوبات والتغلب على معوقات وصول النفط إلى سوريا، والانفراجات ستبدأ خلال الأيام القليلة القادمة (عشرة أيام) وسيكون الموضوع معالجاً."

ونوهت الوزارة إلى أنه "سيتم وضع محطتين متنقلتين بالخدمة لتوزيع مادة البنزين في مدينة دمشق، وذلك لتخفيف الازدحام على محطات الوقود."

وازدادت حدة أزمة المحروقات التي تعاني منها سوريا منذ أسابيع، لتصل إلى أشدها يوم السبت ونهار الأحد، حيث أغلقت معظم المحطات أبوابها بسبب عدم توفر البنزين على الاطلاق.

وكانت بدأت أزمة المحروقات في كافة المحافظات السورية بشكل خفيف بعد أسابيع من اعتماد العمل بالبطاقة الذكية في عملية التوزيع، وأعيد سبب الازدحامات حينها، لحين التعود على سير عمل البطاقة.

وازدادت حالة النقص في المادة بشكل تدريجي، لتصل إلى أشدها بعد انتشار أخبار حول نية الحكومة رفع سعر البنزين، تلاه في اليوم الثاني إغلاق محطات الوقود في العاصمة.

وسارعت الوزارة إلى إيضاح ما حدث عبر بيان لها جاء فيه أن "سبب الازدحام الحالي على المحطات هو الخبر الذي نشره موقع "هاشتاغ "، وتداولته بقية المواقع ظهر الجمعة، والذي يصادف عطلة المستودعات في شركة محروقات."

وأضافت الوزارة "بنتيجة هذا الخبر توجه أغلب المواطنين للحصول على المادة، مما سبب الازدحام الحالي علماً أن الوضع كان مستقراً حتى لحظة نشر الخبر."

وأنهت الوزارة بيانها قائلةً: "نشر مثل هذه الأخبار هدفه افتعال أزمات متلاحقة للإرباك وخدمة مصالح مافيات باتت مكشوفه أمام الرأي العام."

 

الأحد 2019-04-15 | 02:50:46
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟

ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع سيريا لايف الإخباري بمحتواها

: الاسم
: البريد الالكتروني
: عنوان التعليق

عدد الأحرف المسموح بها 500 حرف
: نص التعليق
: أدخل الرمز
   
الرئيسية  |   شخصيات  |   سياسة  |   اقتصاد  |   محليات  |   جامعات ومدارس  |   حوادث  |   تحقيقات  |   علوم واتصالات  |   ثقافة وفن  |   رياضة  |   صحافة المواطنين  |   صورة من الشارع  |  
جميع الحقوق محفوظة لموقع سيريا لايف | syria-life.com © 2009 - 2020
Powered by Ten-neT.biz ©