من نحن  |  أسرة التحرير  |  أعلن معنا  |  اتصل بنا  | 
syria-life.com|سيريالايف
آخر تحديث : الخميس 13 آب 2020   الساعة 20:59:32
بحث في الموقع
استفتاء
تابعونا على الفيس بوك
إشترك معنا
N/A
   خطوة جديدة لدعم المسرحين من خدمة العلم    انخفاض سعر الفروج بمقدار 500 ليرة    برعاية أمريكية.. دولة الإمارات تقيم علاقات ثنائية مع اسرائيل    البلاد تسجل أعلى حصيلة إصابات بكورونا اليوم وأكثرها في حلب    الأسد يؤكد: الرد العملي على الحصار يكون بزيادة الإنتاج في كل القطاعات    الرئيس الأسد: الليرة السورية نخضع للمضاربة والهلع الشعبي كان العامل المؤثر    الصناعة أبرمت 7 عقود لبيع الزجاج بهدف تجهيز مرفأ بيروت    على طريقة الأفلام الأمريكية.. مطاردة بين سيارتين تسفر عن سقوط ضحية    رفع أجور النقل في دمشق    روسيا تسجل أول لقاح ضد فيروس كورونا
حرقا منزل الضحية واغتصبا زوجته وقتلا أطفاله
جريمة تهز بيت سحم.. سرقوا المنزل وقتلا أهله ومن ثم أحرقوه
سيريالايف

عثر فوج إطفاء دمشق والسيدة زينب على جثة امراة متفحمة ومكبلة اليدين، وقد تعرضت لعدة طعنات بواسطة أداة حادة على كافة أنحاء جسدها، كما شوهد زوجها المدعو ياسر تولد وأولادها الثلاثة وهم الطفل بشار (2009) وهيفاء (2011) وعبد الرحمن (2016) مصابين بعدة طعنات في كافة أنحاء الجسم وكان جميع الأطفال مكبلي الأيدي أيضاً.

وفي التفاصيل نشرت وزارة الداخلية تفاصيل الجريمة، حيث ذكرت بأن إخطاراً ورد لناحية ببيلا بريف دمشق بنشوب حريق ضمن شقة سكنية ببلدة بيت سحم، حيث تم إرسال دورية وتم إخماد الحريق من قبل فوج إطفاء دمشق والسيدة زينب.

وتابعت الوزارة بالقول "إن والد ياسر حضر بمركز شرطة ناحية ببيلا وأفاد بورود اتصال من ابنه ياسر قبل نقله إلى المشفى يعلمه فيه بإقدام شخص يدعى "محمد عمر"، كان يعمل لديه ضمن المنزل في أعمال ترميمه وبرفقته شخص آخر، وطعناه رفقة أولاده واغتصاب زوجته وطعنها عدة طعنات ثم أحرقا المنزل ولاذا بالفرار".

وأكدت الداخلية أنه ومن خلال البحث والتحري من قبل عناصر شرطة ببيلا تم نصب الكمين وإلقاء القبض على المدعو "محمد عمر مصطفى" قبل محاولة هروبه إلى خارج مدينة دمشق وريفها، وبالتحقيق معه اعترف بالتخطيط للسطو على منزل المدعو ياسر بالاشتراك مع المدعو "محمد مرزوق" الذي أطلق أعيرة نارية لدى مشاهدته لدورية أمنية محاولا الفرار، ولكن تم اعتقاله وإحضاره إلى مركز الأمن.

وبالتحقيق مع المتهمين، اعترفا بما نسب لهما وقالا إنهما ذهبا إلى منزل الضحية بحجة أنهما سيتناولان القهوة مع صاحبه كونهما كانا يعملان سابقا لديه في الأعمال الصحية والترميم وأنهما على معرفة به، مشيرين إلى أنه من الأشخاص ميسوري الحال.

وصرحا بأنهما وبعد دخولهما المنزل غافلا صاحبه وطعنها عدة طعنات بمختلف أنحاء جسده، ومن ثم اغتصبا زوجته بعد تكبيلها ووضعا غطاءً على عينيها ومن ثم طعنها عدة طعنات بكافة أنحاء جسدها وبعدها قتلا الأطفال الثلاثة بطعنهم بأداة حادة (سكين) وسرقا مبلغاً مالياً ثم حرقا المنزل لإخفاء معالم الجريمة.

هذا، وأشارت وزارة الداخلية إلى أن التحقيقات ما زالت مستمرة وسيقدم الجناة إلى القضاء المختص لينالا جزائهما العادل.


 

الخميس 2020-07-02 | 23:18:52
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟

ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع سيريا لايف الإخباري بمحتواها

: الاسم
: البريد الالكتروني
: عنوان التعليق

عدد الأحرف المسموح بها 500 حرف
: نص التعليق
: أدخل الرمز
   
الرئيسية  |   شخصيات  |   سياسة  |   اقتصاد  |   محليات  |   جامعات ومدارس  |   حوادث  |   تحقيقات  |   علوم واتصالات  |   ثقافة وفن  |   رياضة  |   صحافة المواطنين  |   صورة من الشارع  |  
جميع الحقوق محفوظة لموقع سيريا لايف | syria-life.com © 2009 - 2020
Powered by Ten-neT.biz ©