من نحن  |  أسرة التحرير  |  أعلن معنا  |  اتصل بنا  | 
syria-life.com|سيريالايف
آخر تحديث : الأحد 27 كانون أول 2020   الساعة 23:09:03
بحث في الموقع
اختيارات الجمهور
استفتاء
تابعونا على الفيس بوك
إشترك معنا
N/A
   رحيل الأديب السوري عبد الناصر الحمد    دفعة ثالثة من العقوبات الأمريكية تستهدف شخصيات عسكرية ورجال أعمال    مدير مشفى المواساة يؤكد أن التغيير الجيني اثر في شراسة كورونا    الدفاع الروسية تعلن عن مقتل ضابط روسي وإصابة عسكريين بتفجير في سورية    النقل تعفي الشاحنات اللبنانية من رسم العبور عند دخولها سورية كمقصد أخير    بثينة شعبان تعلق على التطبيع الإماراتي الاسرائيلي الأخير    في يوم حرية الصحافة.. اعتقال صحفي سوري بسبب منشور فيسبوكي    بسبب سلوكه تغريم وإيقاف لاعب منتخب سوري رفقة زميله من نادي الوحدة    بايرن يطمس شعار البارسا "نحن نلون كرة القدم" بعد انتصاره في لشبونة    خطوة جديدة لدعم المسرحين من خدمة العلم
صحافة المواطنين
بشار الاسد رجل الدولة الحر بقلم عبد الرحمن تيشوري

رجل الدولة بالنسبة الى الدولة التي يحكمها كالرأس من الجسد اذا صح الرأس صح الجسد كله واذا اعتل الراس اعتل الجسد كله انه راس سورية كلها وعقلها المدبر ففي الوقت الذي تطالب به الشعوب والدول بتغيير رأسها ورئيسها يطالب السوريون بالاحتفاظ بهذا الرأس والتمسك به لانه رجل حر وكلمته في مجلس الشعب هي كلمة حرة لرجل دولة حر ورئيس لشعب ابي وحر كتبت وحللت كثيرا منذ عام 2000 في قضايا الاصلاح والتطوير وقلت انها بطيئة وتأخرت كثيرا لكن عندما استمعت الى هذه الكلمة اقتنعت ان الامور بخير وتسير وفق حاجات الناس

•     بفضل سياسة الرئيس الشاب المثقف العصري المشبع بحقوق الفقراء اصبح

لسورية مكانة مرموقة في محيطها العربي والدولي واصبح السيد الرئيس بشار الاسد من المع رجالات الدولة في العالم كله وهذا شرف كبير لسورية وللعرب لمن يريد منهم

•     كعادته السيد الرئيس يتناول الامور بشكل شامل ويربط الاحداث بخلفياتها

واسبابهاويقدم منطق للناس لكي يتم استيعاب ما يجري وفهمه ليكون كل مواطن بصورة الاوضاع الراهنة والتطورات التي تمس حياته ومصيره وحاضره ومستقبله ولكي ياخذ كل واحد منا موقعه في عملية البناء والتحديث والتطوير والعصرنة

-     ان هذه الكلمة هي كلمة هادئة وعميقة وفيها الكثير من الدلالات وليست

خطاب حرب او مواجهة او تحدي للمعارضة كما وصفها البعض بل هي كلمة حوار لرجل حر لا يخضع ولايسمح بالمس بامن واستقرار وسيادة بلده وحريص على كرامة شعبه ولايقبل الوصاية وان عصر الانتداب والوصاية على الشعوب قد انتهى واننا لسنا قاصرين ونفهم بالسياسة والاقتصاد ونعرف اين مصالحنا ومن هو عدونا ومن يعمل لتمزيق صفوفنا  ومن يسعى للفتنة سيفشل وهو غبي لان شعبنا ذكي وجاهز لاي امر

 

ابرز عناوين هذه الكلمة

-     تحديد مهام النهوض والاصلاح ليس صرعة لكن اقول هنا ان الاصلاح يحتاج

الى مأسسة وجدول زمني

-     الاهتمام بكل الطوائف ووأد الفتنة

-     الاصلاح قادم ولا بد منه وعدم القيام به مدمر للبلد

-     جاهزون للحرب والدفاع عن شعبنا وارضنا وبلدنا

-     نعمل من اجل بلدنا وغير مستعدين لتخريبها

-     سنكون اكثر حيطة وحذر وعطاء في المرحلة المقبلة

•     سيدي الرئيس

ان الاسراع بتنفيذ برامج الاصلاح والتطوير يقوي سورية في وجه الضغوط ويمتن الجبهة الداخلية بحيث لايستطيع احد اختراقها وهناك قضايا كثيرة يجب الاسراع بها ويجب استثمار الطاقات الكامنة  بالعلم والدقة والعمل و الاستفادة من حملة التاهيل العلمي العالي وتوسيع دائرة القرار والافادة من كافة الجهود الوطنية المخلصة في مسيرة الاصلاح والتطوير والبناء نحن اليوم في ظرف اكثر من خاص واكثر من صعب ومن حولنا تدلهم الاخطار وتكثر التهديدات ويتزايد المعتدون فلماذا نكون بطيئون اذا؟؟ لماذا لانضع برامجنا في صيغ زمنية قابلة للقياس وثم المحاسبة للمكلفين بالانجاز عندما يقصرون ؟ لماذا  نستمر في استخدام السيارات العامة في غير دواعي العمل ؟ لماذا لا نستثمر خريجي المعهد الوطني للادارة ؟؟؟ لماذا لانؤسس لهيئة عليا لمراقبة الاصلاح والتطويرتلحق بالسيد الرئيس وتحديد صوابية الفعل التطويري والاصلاحي وتمييزه عن الفعل التخريبي والهادر للمال العام وللطاقات وللجهود؟ لماذا نترك الحكومة تحتكر الاعلام ويعجز اعلامنا عن الدفاع عن سورية وهي البريئة ومنذ اشهر ووسائل الاعلام الاخرى تنهش بجسد سورية واعلامنا لاعمل له؟ اننا بطيئون هكذا اعلن بجراة قائدنا الشاب لكن القائمون على ادارة الامور ينفون ذلك ويتحدثون عن ما سيتم انجازه الشعب الناس المواطنين الجماهير تريد وقائع اشياء ملموسة تحسن في مستوى الخدمات والمعيشة تريد ان تشعر ان الادارة تعمل من اجلها وتستجيب لتوجيهات قائد الوطن السيد الرئيس الشاب بشار الاسد الله يحمي سورية بالعمل والانجاز والاتقان والاخلاص والمواطنة والكاملة للجميع وبين الجميع  يحمي سورية بالعلم والعمل والدقة وتمييز المجد المجتهد ومحاسبة الكسول المهمل الجاهل اللامبالي ان التطوير والتحديث الذي اشاعه واطلقه واقره  رئيسنا الشاب الدكتور بشار الاسد هو عملية مجتمعية أي يعني لا يمكن تحقيق الاصلاح الاقتصادي والاداري وتحقيق تطويروتحديث المجتمع بشكل عام اذا لم يتم تفعيل دور كل مؤسسات المجتمع المدني بكافة شرائحه لتعمل جنبا الى جنب مع مؤسسات الدولة بحيث نشارك هذه المؤسسات في :

1-في أقتراح الخطوات وفي وضع القرار

2-في المتابعة والمحاسبة و المساءلة

3-وضع معايير و مؤشرات رضى المواطنين عن عمل الحكومات والأدارات وبشل عام أقول ان تهميش دور المجتمع المدني يخلق إتكالية المواطن على الدولة ونحن لا نريد ذلك كما اشار قائد البلد الدكتور بشار الأسد في خطاب القسم وفي كلمات أخرى له متنوعة وفي أكثر من مناسبة حيث لا نريد أن تتكلل الدولة على المواطن ولا المواطن أن يتكل على الدولة إننا بحاجة اليوم الى اعادة التوازن بين دور مؤسسات المجتمع المدني ودور الدولة في اطار شراكات بينها – شركة حقيقية في سبيل مصلحة الوطن كما إننا بحاجة اليوم إلى تربية مدنية جديدة ترتكز على الحقوق والواجبات وعلى القانون بحيث يصبح كل مواطن حفيز يزداد شعوره بالمواطنة وليس الدولة وحدها الحفيز.

إن برنامج الأصلاح الأقتصادي وشعار التطوير والتحديث يحتاج إلى مجتمع مدني فاعل ليراقب ويحاسب ويشير إلى الخطأ وإلى الفساد فورا في حال حدوثه لاا ن يغطي الخطأ والفساد او يباح خلف الاسوار اوضمن اللجان التي لديها القدرة على اماتة أي قضية

-     علينا الانفتاح والاصلاح الاقتصادي المدروس والتأني المرتبط بخطة

التنمية الشاملة الذي يركز على فلسفة الموارد البشرية الجديدة ( خريجي معاهد الادارة) وعلى الادارة المعاصرة "ادارة التمييز " حتى تستطيع البقاء ودعم قدراتنا التنافسية في زمن العولمة وتحرير التجارة وتشابك الامم والاقتصادات

-     يحتاج البرنامج الى اعلام حرشفاف

-     يحتاج الى حراك سياسي وقانون احزاب

-     يحتاج الى الغاء الطوارئ

-     يحتاج الى نظم اسناد وظيفي وادارة مهنية احترافية

-     يحتاج الى مكافحة الفساد السياسي والمالي والاداري لان امين الشعبة

الفاسد وامين الفرع الفاسد هو من فصيلة بندر وسعد وريبال

•     وخلاصة الكلام وضح  السيد الرئيس الاهداف الحقيقية لما يجري وقال ان

سورية مستهدفة  لا نها اخر قلاع العرب ولانها تدعم حزب الله ولانها لاتسهل احتلال العراق ولانها لا تطرد الفلسطينيين من سورية  ولانها لاتقبل الصفقات  ولانها لاتقبل الابتزاز لكننا نقول مع القائد الشاب ان العنوان خاطئ واننا مع السيد الرئيس وخلفه وامامه وعلى يمينه وعلى يساره من اجل سورية عزيزة قوية حرة ابية كريمة مقاومة مناضلة متطورة مزدهرة حديثة عصرية تعيش وحدة وطنية رائعة والنسيج الوطني متين متانة الفولاذ

-     الاصلاح يمضي والقرارات اتخذت وهي امور تقنية تحتاج الى بعض الوقت

والحكومة القادمة ومجلس الشعب القادم سينفذون ذلك

عبدالرحيم تيشوري

0 2011-04-01 | 11:14:08
التعليقات حول الموضوع
سورية\الاسد
اروى الخضر | 19:27:12 , 2011/04/02 | Syrian Arab Republic   
أستاذ عبد الرحمن كلامك كالدرر وأريد ان أضيف قول للقائد الخالد حافظ الأسد وكما الزارع يزرع والحاصد يحصد وكلاهما ينتظر الحصاد وجني الثمار فيفرح بما انتج كذالك بشار الاسد وأضيف ايضا لن تركع أمة بناها حافظ الاسد وأكمل مسيرتها بشار الاسد
شكرا اروى شكرا سيريا لايف ذرائع الاستهداف
عبد الرحمن تيشوري | 14:51:50 , 2011/04/07 | Syrian Arab Republic   
سورية اكبر بلد صغير في العالم وذرائع الاستهداف معروفة لكل مخلص وحر وعروبي وشريف وستنجح سورية في ملف التطوير ودرء الفتنة عبد الرحمن تيشوري شهادة عليا بالادارة الإصلاحات التي أصدر الرئيس الأسد قرارات بشأنها يوم الخميس تجسد مضمون التغييرات التي تحاكي طموحات الشعب السوري، وهي تأتي تنفيذا لأجندة الأسد المتصلة بمشروعه للتحديث والتطوير، المشروع الذي أعلنه واطلقه واقره منذ اليوم الأول لتوليه الرئاسة عام2000وحيث صرفته عن المباشرة به أولوية التصدي للتحديات الخارجية والزلازل الكبيرة في المنطقة نتيجة الحروب الأميركية ـ الإسرائيلية، (حرب تموز 2006)وان العارفون يعتبرون الانتصار والانجازات التي تحققت في المجابهة الصعبة مع الاستهداف الخارجي ثمرة لوقوف الشعب السوري خلف قيادته وان الطبيعي هو أن تكون التغييرات هي الثمرة التي يحصدها هذا الشعب كحصيلة للصمود، سورية ستثبت مرة أخرى أنها قلعة عصية على الإخضاع وهي قلعة الاحرار العروبيين وانها اكبر بلد صغير في العالم وانها ستنجح في ملف التطوير ودرء الفتنة كما نجحت في كل الملفات
شكرا
علي هاشم | 14:35:56 , 2011/10/11 |   
شكرا لك استاذ عبد لهذا االمقال الرائع دمتم ودام الوطن وقائد الوطن بالف خير
الاصلاح.............
basma saad | 08:06:24 , 2012/01/30 | Syrian Arab Republic   
الاصلاح ...سيمضي في مكافحة الفساد .مسالة وقت وليس اكتررر
هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟

ملاحظة : جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا علاقة لموقع سيريا لايف الإخباري بمحتواها

: الاسم
: البريد الالكتروني
: عنوان التعليق

عدد الأحرف المسموح بها 500 حرف
: نص التعليق
: أدخل الرمز
   
الرئيسية  |   شخصيات  |   سياسة  |   اقتصاد  |   محليات  |   جامعات ومدارس  |   حوادث  |   تحقيقات  |   علوم واتصالات  |   ثقافة وفن  |   رياضة  |   صحافة المواطنين  |   صورة من الشارع  |  
جميع الحقوق محفوظة لموقع سيريا لايف | syria-life.com © 2009 - 2021
Powered by Ten-neT.biz ©